سنة ثانية ماستر الفقه المقارن وأصوله

تقسم المادة إلى ثلاثة أقسام رئيسة

1ـ جانب الحفظ والاستظهار: من بداية الجزء 19 "وقال الذين لا يرجون لقاءنا.." سورة الفرقان ـ إلى نهاية الجزء 21 "ولا تجادلوا أهل الكتاب.." العنكبوت. أي أربعة أحزاب كل حزب بـ: 10 علامات.

2 ـ جانب الأداء والتطبيق: حيث يطبق جميع قواعد الترتيل التي درسها الطالب في الجامعة والتقويم من 25 علامة.

3 ـ الجانب النظري: ويتطرق فيه إلى معرفة أحكام الوقف والابتداء وهو أهم قسم من أقسام التجويد لأن التجويد هو معرفة مخارج الحروف وصفاته ومعرفة الوقف والابتداء ويشمل ما يأتي:

 ـ تعريف الوقف والابتداء.

ـ الفرق بين الوقف والقطع والسكت.

ـ فوائد الوقف والابتداء.

ـ أنواع الوقف: أ ـ الوقف الاضطراري.

                 ب ـ الوقف التعليمي وأقسامه.

                 ج ـ الوقف الانتظاري.

                 د ـ الوقف الاختياري.

ـ أنواع الوقف الاختياري.

 ـ الوقف الاختياري الجائز.

ـ الوقف الاختياري غير الجائز.

ـ علامات الوقف.

ـ المصادر والمراجع: أي كتاب تجويد برواية ورش فإنه يعد مرجعا في المادة لأن أحكام التلاوة المتعلقة براو معين فإنها نقلت بالتواتر.

                           ـ أحكام التجويد برواية ورش عن نافع من طريق الشاطبية: لعاشور حسني

                          ـ  التلاوة الصحيحة: باكلي سليمان بن عيسى

                         ـ مذكرة في أحكام الترتيل: يوسف عبد الدايم.


المقدمة

     الجريمة ظاهرة اجتماعية معقدة التركيب، إذ هي خلاصة لتفاعل العوامل: البيولوجية والنفسية والاجتماعية، سعت المجتمعات منذ القدم جاهدة للحد منها. و مع نشأة الدولة ظهرت فكرة العقوبة بمعناها القانوني، مجسدة في إيلام يوقع على الجاني مقابل الضرر الذي ألحقه بمصالح المجتمع بناء على محاكمة عادلة تستهدف الردع العام، أو الجمع بين فكرتي العدالة والمنفعة كما دعت الى ذلك المدرسة التقليدية والمدرسة التقليدية الجديدة، أو تحقيق الردع الخاص كغرض للعقوبة عند المدرسة الوضعية، لتصل الفكرة الى الاهتمام بالجانب الإنساني للمجرم ومفاهيم الإصلاح والتأهيل لدى مدرسة الدفاع الاجتماعي.

     وتميز التشريع الجنائي الإسلامي بسياسة توفق بين مفهوم الإنسانية وحماية مصالح المجتمع على مستوى الوقاية أولا، ومستوى التجريم والعقاب ثانيا.

    وعليه فالسياسة الجنائية هي: سياسة تشريعية في المجال الجنائي، توجه المشرع في اختياره للمصالح الواجب حمايتها في المجتمع. يعد الفيلسوف الألماني "فويرباخ"  أول من استعمل تعبير السياسة الجنائية في بداية القرن التاسع عشر للميلاد، وكان يقصد بها:« مجموعة الإجراءات العقابية التي يمكن اتخاذها في وقت معين في بلد ما، من أجل مكافحة الإجرام فيه.»[1] هذا التعريف ينطلق من تأثر السياسة الجنائية بالفكر الفلسفي الذي ساد كل مرحلة، لكن يبقى غامضا؛ لأنه لا يحدد نطاق هذه السياسة.

أهمية المادة

تأتي أهمية المادة في كونها تنتمي إلى أبحاث السياسة الجنائية وهو مجال لا يزال خصبا في ربط التشريع الاسلامي بالحياة المعاصرة،كما تكتسب أهميتها من المساهمة في معالجة الجريمة والفساد.

الإشكالية

     الإشكالية التي تود هذه المحاضرات معالجتها تتمثل في بيان ملامح السياسة الجنائية، سواء المرتبطة بشق التجريم، أو بشق العقاب لمواجهة الجريمة في التشريع الجنائي الإسلامي بشكل مباشر، وفي التشريعات العقابية الوضعية بالتبع. ولمزيد من إلقاء الضوء على الموضوع، والإحاطة بمختلف عناصره، سنعمل على دراسته من خلال الإجابة على الأسئلة التالية:

ماذا تعني السياسة الجنائية؟ وإذا كانت السياسة الجنائية مقيدة بمبدأ الشرعية الجنائية فما هي الضوابط التي ينبغي أن تستند عليها في ذلك؟ وإذا علمنا أن السياسة الجنائية في كل نظام تسعى إلى تحقيق أهدافه، فإلى أي حد يمكن القول أن المصالح المحمية في هذه الأنظمة هي نفس المصالح التي تسعى السياسة الجنائية في التشريع الإسلامي حمايتها ؟

تطلعات المادة

     سنحاول التطرق في هذه المحاضرات للمبادئ الأساسية التي تحكم السياسة الجنائية في كل من التشريع  الجنائي الإسلامي والأنظمة العقابية المعاصرة.

- الوقوف على السياسة الجنائية الوضعية وتلمس مواقع الخلل فيها .

- معرفة الحلول التي قدمها التشريع الجنائي الاسلامي للسياسة الجنائية من أجل مكافحة الجريمة والفساد.

منهج البحث :

    المنهج المناسب للعلوم الإنسانية بشكل عام هو المنهج الوصفي، لكن طبيعة المحاضرات تقتضي الاستعانة بالمنهج الاستقرائي في تتبع رؤى المدارس العقابية المختلفة ومنها التشريع الجنائي الاسلامي، من أجل رصد المبادئ والقواعد السائدة فيها، وما انتهت إليه من نتائج، والمنهج التحليلي في تحليل النصوص و الآراء الفقهي، إضافة إلى المنهج المقارن في الحدود التي تسمح بالمقارنة بين التشريع الجنائي الإسلامي والتشريعات الجنائية الوضعية.

الخطة الإجمالية:

المفردات العلمية لهذه المادة أنتجت أربع عشرة محاضرة على الشكل التالي:

المحاضرة الأولى: السياسة الجنائية: المفهوم و التطور

المحور الأول: مفهوم السياسة الجنائية

المحور الثاني: تطور السياسة الجنائية

المحاضرة الثانية:  فروع السياسة الجنائية في التشريع الإسلامي

المحور الأول: سياسة التجريم، و العقاب في التشريع الجنائي الإسلامي

المحور الثاني: سياسة الوقاية والمنع في التشريع الجنائي الإسلامي

المحاضرة الثالثة:  أهم مدارس السياسة الجنائية

المحور الأول: الـمدرسة الكلاسيكية التقليدية

المحور الثاني: المدرسة الـوضــعيــة

المحور الثالث: مدرسة الـدفـاع الاجتماعي

المحاضرة الرابعة: مصادر السياسة الجنائية في الشريعة الإسلامية

المحور الأول: المصادر الأصلية

المحور الثاني المصادر الثانوية:

المحاضرة الخامسة: أسس السياسة الجنائية في التشريع الإسلامي

المحور الأول: الشرعية الجنائية

المحور الثاني:عدم رجعية النصوص المجرمة الى الماضي

المحاضرة السادسة: اثر السياسة الجنائية للتشريع الإسلامي في السلوك الإجرامي، و المساهمة الجنائية

المحور الأول: السلوك الإجرامي في السياسة الجنائية للتشريع الإسلامي

 المحور الثاني: أثر السياسة الجنائية في المساهمة الجنائية

المحاضرة السابعة: المسئولية الجنائية، وموانعها في التشريع  الجنائي الاسلامي

المحور الأول: المسؤولية الجنائية في التشريع الجنائي الإسلامي

المحور الثاني: موانع المسؤولية الجنائية في التشريع الجنائي الإسلامي

المحاضرة الثامنة: السياسة الجنائية في التشريع الإسلامي، وعلاقتها بالعقوبة

المحور الأول: السياسة الجنائية و الجزاء الجنائي في التشريع الإسلامي

المحور الثاني: اثر السياسة الجنائية في أغراض الجزاءات الجنائية

المحاضرة التاسعة: السياسة الجنائية ودور المجتمع في الحد من العقاب، [نظرية الشبهة]

المحور الأول: قاعدة الشبهة: معناها، آراء الفقهاء في العمل بها.

المحور الثاني: العلاقة بين قاعدة: الحدود تدرأ بالشبهات. وقاعدة: اليقين لا يزول بالشك.

المحاضرة العاشرة:السياسة الجنائية ودور الجاني في الحد من العقاب [نظرية التوبة]

المحور الأول: التوبة: مفهومها، شروطها، وتجلياتها في التشريع الوضعي.

المحور الثاني: التوبة في التشريع الإسلامي.

المحاضرة الحادية عشرة: دور المجني عليه في الحد من العقاب [نظرية العفو عن القصاص]

المحور الأول: مفهوم القصاص، وأنواعه، وأحكامه

المحور الثاني: حقيقة العفو، وتقسيماته

المحاضرة الثانية عشرة: تداخل الحدود في التشريع الجنائي الإسلامي

المحور الأول: تداخل الحدود،وعلاقتها بارتباط الجرائم، المفهوم، الأساس، الشروط.

المحور الثاني:أحكام تداخل الجرائم، وعقوباتها،في الفقه الإسلامي

المحاضرة الثالثة عشرة: السياسة الجنائية والتعزير في التشريع الجنائي الإسلامي

المحور الأول: السياسة الجنائية والتعزير بعقوبة الحبس[السجن]

 المحور الثاني: السياسة الجنائية والتعزير بالغرامة المالية

المحاضرة الرابعة عشرة: السياسة الجنائية والإثبات الجنائي

مدخل: الإثبات في التشريعين الإسلامي والوضعي

المحور الأول: الإقرار ودوره في إثبات الحكم في التشريع الجنائي الإسلامي

المحور الثاني: الحكم بالشهادة و القرائن في التشريع الجنائي الإسلامي

 

 



[1]منصور رحماني، علم الإجرام والسياسة الجنائية، الجزائر: دار العلوم للنشر والتوزيع، 2006 ص:157


ثانية ماستر / الفقه المقارن وأصوله / السداسي الثالث
مادة صيغ الاستثمار المعاصرة
الرصيد: 01
المعامل: 01
أهداف التعليم:
- معرفة أهمية الاستثمار في التنمية الاقتصادية وتحقيق الاكتفاء الذاتي
- معرفة صيغ الاستثمار المأثورة في الفقه الإسلامي
- معرفة صيغ الاستثمار المعاصرة ومدى الاستفادة منها في الاقتصاد الإسلامي.
المعارف المسبقة المطلوبة :
ما درسه الطالب في فقه المعاملات المالية عامة
محتوى المادة:
- مفهوم الاستثمار في الشريعة وبقية التشريعات والتخصصات
- شرعية الاستثمار وأهميته في التنمية الاقتصادية وتحقيق الاكتفاء الذاتي
- أنواع الاستثمار وأهمية كل نوع.
- صيغ الاستثمار المأثورة في الفقه الإسلامية الاتجار، المشاركات، الإجارات ...
- صيغ الاستثمار المعاصرة وملامحها العامة.
- قيام الاستثمارات المعاصرة على المداینات و آثاره.
- صيغ الاستثمار في البنوك الإسلامية عرض وتقويم
- المقارنة بين الاستثمارات الشرعية والتقليدية
طريقة التقييم: امتحان
المراجع: (قب، ومطبوعات ، مواقع انترنت، إلخ)
- كتب الفقه في المذاهب المختلفة.
- قطب سانو، الاستثمار أحكامه وضوابطه الفقه الإسلامي. عمان: دار النفائس ط1
- أشرف محمد دوابة، الاستثمار الإسلام، القاهرة: السلام، ط.1 1430ه/2009م.
- وسيم حسام الدين الأحمد، قوانين الاستثمار العربية، بیروت: منشورات الحلبي الحقوقية، ط1 2011م
- طاهر حيدر حردان، مبادی الاستثمار، عمان: دار المستقبل، ط.1 1418ه- 1997م.
عبده العقود الشرعية الحاكمة للمعاملات المالية المعاصرة، القاهرة: دار الاعتصام ط1 1977م
- يونس المصري، بحوث المصارف الإسلامية، دمشق: دار المكتبي، ط. 1 2001م..
- يونس المصري، نحو اقتصاد اسلامی، شركة الوجوه دراسة دمشق: دار المكتبي، 2 2010 / 1431 م

عنوان الماستر: الفقه المقارن وأصوله
السداسي: الثالث
عنوان الوحدة : وحدة التعلیم الأساسیة
المادة: أصول المذهب المالكي
الرصید: 04
المعامل: 02
أهداف التعلیم:
یتعرف الطالب من خلال المادة على أصول المذهب المالكي النقلیة والاجتهادیة بشروطها وضوابطها ولا سیما
ما اختص به المذهب المالكي وتمیز عن غیره في تلك الأصول.
المعارف المسبقة المطلوبة :
السداسیات الستة السابقة في تخصص الفقه والأصول، وكذا متطلبات السداسي الأول والثاني في الماستر، وبخاصة ما اكتسبه من معلومات ومعارف في :
- علم أصول الفقه
- مصادر التشريع
- تاريخ التشريخ
محتوى المادة:
1- تاریخ تدوین أصول الفقه المالكي وأهم المصنفات في ذلك:
- تاریخ تدوین أصول الفقه المالكي
- إسهامات المالكیة في التدوین الأصولي.
- خصائص أصول المذهب المالكي.
2- المصادر النقلیة للمذهب المالكي:
- مباحث الكتاب: القراءة الشاذة والاحتجاج بها.
3- مباحث السنة:
- علاقة السنة بالكتاب؛ "التخصیص والتقیید والنسخ"
- مخالفة حدیث الآحاد لعمل أهل المدینة
- مخالفة حدیث الآحاد للقواعد والقیاس
- الحدیث المرسل.
4- الإجماع:
5- عمل أهل المدینة وإجماعهم.
6- شرع من قبلنا
7- قول الصحابي
8- : المصادر الاجتهادیة للمذهب المالكي:
- القیاس: أنواعه + مجالات إعمال القیاس.
9 – المصالح المرسلة
10- الاستحسان
11- الاستصحاب.
12- العرف.
13- مراعاة الخلاف.
14- ما جرى به العمل.
15- سد الدرائع.
16- النظر المقاصدي.
العمل الشخصي:
یقوم الطالب بما یأتي:
- بطاقات عن مؤلفات في أصول الفقه المالكي مع مؤلفیها .
- تلخیص أصل من الأصول مع دراسة تحلیلیة لبعض النصوص من المصادر الأصلیة.
الأعمال الموجهة:
- دراسة نصیة تحلیلیة لبعض النصوص المختارة من المصادر الأساسیة.
- بحوث للطلبة تتعلق بمختلف الأصول مع التركیز على ما تمیز به المذهب المالكي في ذلك.
طریقة التقییم: امتحان + متواصل
المراجع
- التقریب والإرشاد للإمام أبي بكر الباقلاني
- مقدمة في أصول الفقه للقاضي أبي الحسن ابن القصار
- نكت المحصول للإمام أبي بكر ابن العربي.
- إحكام الفصول للإمام أبي الولید الباجي.
- شرح تنقیح الفصول للإمام شهاب الدین القرافي.
- نفائس الأصول للإمام شهاب الدین القرافي.
- الموافقات للإمام أبي إسحاق الشاطبي.
- الجواهر الثمینة في بیان أدلة عالم المدینة للإمام حسن المشاط
- التوضیح شرح التنقیح للشیخ أحمد بن عبد الرحمن حلولو.
- الضیاء اللامع شرح جمع الجوامع للشیخ أحمد بن عبد الرحمن حلولو.
- مباحث السنة في المذهب المالكي لحسن مولاي.
- كتاب الإمام مالك للشیخ أبي زهرة.
- دراسات في مصادر الفقه المالكي لمیكلوش موراني.
- التحقیق في مسائل أصول الفقه التي اختلف فیها النقل عن الإمام مالك بن أنس للدكتور حاتم باي.
- الأصول الاجتهادیة التي یبنى علیها المذهب المالكي للدكتور حاتم باي.
- أصول فقه الإمام مالك "أدلته النقلیة" للدكتور عبد الرحمن شعلان".
- أصول فقه الإمام مالك "أدلته العقلیة" للدكتور فادیغا موسى".
- ترتيب المدارك للقاضي عياض، ج 2/ ص: 72 ، طبعة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، المغرب.
- شرح تنقيح الفصول، للقرافي، ص 445 ، حققه طه عبد الرؤوف سعد، دار الفكر، الطبعة الأولى: 1393 هـ/ 1973 م.
- إحكام الفصول في أحكام الأصول، أبو الوليد الباجي، ص 480 - 481 . تحقيق عبد المجيد تركي، دار الغرب الإسلامي، الطبعة الأولى: 1401 ه/ 1981 م.
- ترتيب المدارك، ج 2 / 34
- شرح حدود ابن عرفة، للرصاع، 1 /  263  / تحقيق محمد أبو الأجفان والطاهر المعموري. دار الغرب الإسلامي، ط 1. 1993 م
- الجواهر الثمينة في بيان أدلة عالم المدينة، حسن مشاط، ص 235 . دراسة وتحقيق عبد الوهاب بن إبراهيم أبو سليمان، دار الغرب الإسلامي، الطبعة الأولى.

مقرر مادة أصول المذهب المالكي وهي مادة لمستوى سنة 02 ماستر تخصص الفقه المقارن وأصوله تتضمن الأصول الاستنباطية التي بنى عليها المالكية مذهبهم وكانوا يصدرون عنها في اجتهاداتهم وقواعدهم بما في ذلك الأصول النقلية وكذا الأصول العقلية .

أعرض في هذا الدرس أهم محاور مادة منهج تحقيق التراث، حيث أدكر مجموعة من المصادر والمراجع والكتابات التي فصّل أصحابها في أنواع المخطوطات وكيفية تحقيقها وإخراجها.

 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلّم، أمّا بعد فإن المخطوط شق البحث، حيث يتناول فيه الدارس النصوص التي تدخل ضمن التراث الإسلامي.

أجلّت دراسة منهج تحقيقه إلى هذه المرحلة ( الماستر2) بالنسبة للملتحق بالجامعة، حيث يحتاج منذ السنة الأولى ليسانس إلى معرفة منهج البحث العلمي تأليفا لكونه يمارس ذلك في الأعمال الموجهة لاستيعاب المادة وهذا يستغرق الوقت الطويل والمداومة على الممارسة، فتتكوّن عنده شخصية الباحث.

 بينما نجد تطبيق منهج تحقيق المخطوط مبنيا على الاطلاع الواسع لكتب التراث في الاختصاص حيث يتعود على الطالب على إدراك الأساليب وفهم المصطلحات... وهذا التحكم يبدأ ظهوره مع أواخر مرحلة التحصيل، بالإضافة إلى أنّه تبدأ ممارسته مباشرة بعد ذلك في حالة اختيار بحث مذكرة الماسترأو أطروحة الدكتوراه.

اهتم مجموعة من العلماء والباحثين بهذا المجال فألفوا فيه كتبا وكتبوا فيه مقالات تعطي للباحث الناشئ تصورا وتمهّد له الطريق لاقتحامه،  من أهمها كتاب تحقيق النصوص ونشرها للأستاذ عبد السلام هارون حيث بيّن في أوّل كتابه نشأة المخطوط وتطوره، فحرصت أن يستفيد منه الطالب لاستيعاب المنهج. 

تتوزع محاور المادة على النحو الآتي:

-       المخطوط: تطوره - الوراقة والوراقون - الخطوط .

-       اختيار المخطوط - أوصاف المخطوط؟

-       نشأة التحقيق وتطوره

-       التحقيق - أركانه - شروط المحقق.

-       مناهج التحقيق - وسائل  تحقيق النصوص.

-       جمع لنسخ  المخطوط - فحص النسخ وترتيبها.

-       إعداد النص المحقق للنشر: المقابلة

-       تحقيق عنوان الكتاب - اسم المؤلف.

-       تحقيق متن الكتاب.

-       ضبط النص والتعليق عليه.

-       صعوبات التحقيق.

-       مقدمة المخطوط.

-       إخراج النص والطباعة

 

 

المراجع: ( كتب،ومطبوعات ، مواقع انترنت، إلخ)

 

1.   تحقيق النصوص ونشرها، الأستاذ عبد السلام هارون.

2.   تحقيق التراث، الدكتور عبد الهادي الفضلي.

3.   ضبط النص والتعليق عليه، الدكتور بشار عواد معروف.

4.   في منهج تحقيق المخطوطات، الأستاذ مطاع طرابيشي.

5.   قواعد تحقيق المخطوطات، الدكتور صلاح الدين المنجد.

6.   مناهج تحقيق التراث بين القدامى والمحدثين، د. رمضان عبد التواب.

7.    تصحيح الكتب وصنع الفهارس المعجمية وكيفيةُ ضبط الكتاب وسبقُ المسلمين الإفرنج في ذلك الشيخ أحمد شاكر.

8.   أصول التصحيح ، المعلمي اليماني

9.   أصول نقد النصوص ونشر الكتب : للمستشرق الألماني ج. برجشتراسر .

10.        عناية المحدثين بتوثيق المرويات وأثر ذلك في تحقيق المخطوطات ، لأحمد محمد نور سيف.

11.        الترقيم وعلاماته في اللغة العربية ، لأحمد زكي باشا.


العمل الشخصي للطالب: یختار بین نوعین من العمل:

01- تقدیم بطاقة تعریفیة عن أثر محقق (وصف الخطوات المتبعة، وتقییم العمل المبذول).

 02- یختار نصا في مجال تخصص الماستر من التراث یتدرب فيه على التحقیق، على ألا یتجاوز ورقتین على الأكثر (رسالة، أو جزءا من كتاب ....).